منتديات العرب الاسلامية

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
منتديات العرب الاسلامية

جميع المواضيع الموجودة في المنتدى تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر عن رأينا

اهلا وسهلا بكم زوارنا واعظائنا الكرام في منتديات العرب الاسلامية المباركة
فسر القران الكريم بنقرة واحدة من على منتدياتنا الاسلامية المباركة وتجدونه في منتدى التفسير
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام على الحسين وعلى علي ابن الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين
اللهم العن اول ظالم ظلم حق محمد وال محمد واخر تابع له على ذلك اللهم اللعن العصابة التي جاهدت الحسين وشايعت وبايعت وتابعت على قتله اللهم العنهم جميعا

    لماذا احتل العراق وتحالفت امريكا واسرائيل وايران السوء والضمير العربي والاسلامي المستتر وحكومة الائلاف الطائفي المقيت

    شاطر
    avatar
    جاسم القريشي
    المدير العام
    المدير العام

    mms :
    ذكر عدد المساهمات : 26
    نقاط : 5959
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 18/11/2009
    العمر : 33
    الموقع : منتديات العرب الاسلامية

    لماذا احتل العراق وتحالفت امريكا واسرائيل وايران السوء والضمير العربي والاسلامي المستتر وحكومة الائلاف الطائفي المقيت

    مُساهمة من طرف جاسم القريشي في الجمعة نوفمبر 20, 2009 12:58 pm


    بات من الواضح أن احتلال العراق جاء ضمن أستراتيجيه اليمين الامريكي المتطرف في بناء أمبراطوريه أمريكيه بغية التسيد على العالم الى نهاية الكون.. وهذا جاء بعد القضاء على النظام الاشتراكي العالمي متمثلا بسقوط الامبراطوريه السوفيتيه. فبعد أن تمكن اليمين المتطرف أبان حكم بوش الاب بأحكام القبضه على زمام الامور لكل مؤسسات صنع القرار الامريكي... بدوأ بالتحالفات الاستراتيجيه التي خطط لها اليهودي هنري كيسنجر في مطلع سبعينات القرن الماضي.فعقدت هذه المؤسسات تحالف مع العديد من المؤسسات والمنظمات اليمينيه المتطرفه وضم هذا الحلف شخصيات من الذين يعتقدون أن الاوان قد أن لبناء صروح الامبراطوريه الامريكيه التي يجب أن تحكم سيطرتها على العالم من خلال وضع اليد على منابع مصادر الطاقه واحكام السيطره على طرق امداداتها.كذلك انضوى الى كل هؤلاء مجموعات يمينيه يهوديه صهيونيه تأمن بضروره توسيع دولتهم وحدودها من النيل الى الفرات وأقامة دولتهم التوراتيه..وهناك شركات كبرى في امريكا وبريطانيا اصحابها من المنظوين للمحفل الماسوني وهم من اشد المنظرين لنظرية الصهينه المسيحية المتطرفه التي وضع أسسها كيسنجر وبول وولفويتز منظر خطط احتلال العراق وكذلك بول بريمر (سيئي الصيت)هذه النظريه تؤكد أن السيد المسيح سيظهر في موقعة هرمجدون واللتي على مايبدو انهم يعدون العده لها وفق منظور ستراتيجي متوسط الى بعيد المدى...

    وليس من الغرابه في شئ أن يتحالف مع قوى الشر هذه مجموعة حاخامات أصفهان الشر والرذيله وأصحاب العمائم السوداء القابعين والمتفنين في دهاليز قم وطهران..وما اللقاء الذي اجتمع فيه مجموعه من يهود اصفهان وأثنين من حاخامات أسرائيل احدهم بولوني الاصول ويمثل يهود الغرب والاخر من الاصول التركيه ويمثل يهود الشرق وبحضور رفسنجاني ولقائهم مع خامنئي (وصور اللقاء منشوره على عدد من مواقع الانترنت) إلا دليل على هذه التحالفات الاستراتيجيه..وإن برزت بعض الخلافات بين امريكا واسرائيل من جهه وايران من جهه اخرى فهي بالتأكيد خلافات مصالح أنيه تنتهي بالاخير بعقد صفقات يتنازل فيها احدهم للاخر مقابل شئ معين وهي خلافات حبايب.

    فلكل هذه الاطراف مشروعات في العراق ودول المنطقه كما أن لكل منهم أوراق ضغطهم تستخدم في التعامل السياسي.. فأيران لها مشروعها النووي ولها مشروعها الامبراطوري الصفوي التوسعي وهي تمسك بعدة اوراق ضغط تستخدمها لخدمه مصالحها في المشروعين... وامريكا لديها مشروع الشرق الاوسط الكبير الجديد والذي تروم من خلاله لتغيير الخارطه الجيو- سياسية لعموم المنطقة ووفق مبدأ الاولويات وتبعا للضرورات الاستراتيجية وكذلك لديها مشروع حماية أسرائيل.هذا بالاضافه الى مشروعها الاقتصادي وهو الاهم من كل ذلك وتبتغي منه السيطره على منابع النفط والغاز وخطوط أمداداته وهذا ليس على مستوى منطقه الخليج بل يتعداه الى وسط

    اسيا وبحر قزوين ذهابا الى تركيا وصولا الى البحر المتوسط.. واما اسرائيل فلديها مشروع من النيل الى الفرات مع تقسيم وتشتيت المنطقه وهذا يتلاقى مع مشروع الشرق الاوسط الجديد...

    واليوم الواقع على الارض في العراق يتمثل في أن ايران تقوم بتعزيز دور حلفائها في الحكم لسببين أولهما أن النفوذ الايراني يبقى قويا في العراق ومؤثرا وقادر على الانتشار واستمرار هؤلاء بالحكم يصب في مصلحة المشروع النووي الايراني والذي هو بكل تأكيد موجه ضد العرب والاهم من ذلك هو الاستمرار بتنفيذ الشروع التوسعي الصفوي الذي يمتد من أفغانستان الى موريتانيا وانتهائا باليمن..



    كل ذلك والامه العربيه والاسلاميه تغفو وتمر بمرحلة السبات التام وتفتقر لاي مشروع استراتيجي بالضد لهذه المشاريع وتعيش حاله من التمزق (وكل ٌيغني على ليلاه) ويعد نفسه وبلده هو الاكمل والامثل والاجمل بل والاقوى وووو وكثيره هي الواوات المهم لدى الكثير منهم أن تتلاقى مصالحه مع أسياد العالم الجدد حتى وان تطلب ذلك الدخول في سيناريوهات هم بعيدين عنها ويكونون ادوات ضغط يمكن أستخدامها من قبل امريكا انى شائت.كل ذلك من اجل تحقيق مكاسب معينه وهذا ليس بالعيب في لعبة السياسه إلا انه يجب أن لايكون قائما على تلول بل ملايين من جثث العراقين وانهار من الدماء التي سالت على ارض مهد الحضارات..

    لقد غفلت الكثير من الدول الشقيقه ودول جوار العراق أن ناقوس الخطر بدأ يدق على حدودهم بل وصل لدى

    بعضهم الى قلب العواصم فبدوأ بخوض صراع على ارض العراق هو بالتأكيد من الاستحاله التمكن من التمييز بين أقطابه وهذه هي الايدلوجيه التي على مايبدو تستخدمها امريكا في ادارة الصراعات...



    أما فيما يخص حكومة الائتلاف الطائفي المقيت فهم وبكل تأكيد نتاج عبث ساسة امريكا باطنان من القمامه التي التحقت بالركب القادم من دهاليز الظلام والسراديب المتعفنه في قم وطهران.. جاء هولاء الامعات يحملون كل الاحقاد الصفراء والامراض السايكولوجيه النفسيه فأستثمرت امريكا كل مافيهم من أدران وحقائد الماضي لتنفيذ اجندتها..ونفذوها بكل براعه دون مجرد ان يفكروا بما ستأول اليه النتائج التي سنذكرها بالارقام وهي بعد التحديث عليها من عدة مصادر (والارقام التي ستذكر مقتبسه من مقاله نشر في الرابطه العراقيه الغراء)

    فهذا الائتلاف مكون من مجموعة اشخاص مهزوزي الشخصيه. مسلوبي الاراده. غير قادرين على ادارة عوائلهم وليس بلد مثل العراق.لايحمل احدهم ادنى مؤهلات الاداره والقياده فهي علم يدرس في الجامعات وأفضل شخصيه فيهم لايفقه من هذا العلم شيئا.. ليس لديهم من الثقافه إلا ماكان يرضعونه في مجالس الروزخونيات. واخيرا يمكن ان نطلق عليهم أنهم نتاج قئ احتلالي بغيض..

    فقد نفذت هذه الحكومه كل ما يملى عليها من دهليز الشرق اللعين وبمباركة امريكيه وكأنهم كانو يوما ما في كيس قمامه ونثرو بأرض الرافدين كبذور للقتل المجاني وأثارة الفتنه وتدمير كل مايمت للعراق والعروبه في صله..وكل مافعلته هذه الحكومه يمكن تلخيصها بالاتي/

    1- مليون ومئتين وخمسين الف أرمله عراقيه/تقارير وزارة المرأه

    2- اربعة ملايين يتيم/المسجلين فقط لدى وزارة التخطيط الانمائي

    3- اكثر من مليونين ونصف شهيد/تقارير وزارة الصحة والطب العدلي

    4- ثمنمائة الف عراقي القي القبض عليه/احصاءات وزارة الداخليه والدفاع

    5- ثلثمائه وستون الف معتقل لدى القوات الامريكيه المحتله/مرصد الحريات ومنظمات الامم المتحده

    6- خمسة ملايين عراقي مهجر خارج القطر/احصاءات وزارة الخارجيه ودائرة الجوازات

    7- سته وسبعون الف حالة ايدز/احصاءات وزارة الصحه

    8- احد عشر الف منظمة مجتمع مدني/احصاءات وزارة العمل

    9- مئه وسته وعشرون شركة امنيه/احصاءات وزارة الداخليه

    10- ثلاثه واربعون ميليشيا مسلحه تتبع للاحزاب/وزارة الداخليه والدفاع/لجنة دمج الميليشيات

    11- عشرات الاف الشهادات الجامعيه والعليا المزوره/تقارير لجنة النزاهه

    12- فيالق من ضباط الجيش والشرطه المزورين للشهادات والرتب العسكريه/تقارير لجنة النزاهه



    هذا فضلا عن انتشار ظاهرة المخدرات بشكل مهول.وكان العراق قبل الاحتلال من انظف دول العالم خلوا من المخدرات. كذلك رضوخ حوالي 60%من الشعب تحت خط الفقر وهم أصحاب اغنى بلد على وجه الكره الارضيه هذا بالاضافه الى انحدار مستوى التربيه والتعليم حيث اتساع ظواهر الرسوب الجماعي لفئه معينه وما حدث في الانبار وبعض المحافظات الاخرى والاعظميه بالذات لهو اكبر دليل على حالة الهستيريه الطائفيه التي يعيشها القائمين على هذه المفاصل وهذا غير مستغرب لان (فاقد الشئ لايعطيه) فهولاء هم سقط المتاع..والاهم من كل ذلك هو التدمير الشامل لكل البنى التحتيه الصناعيه والعسكريه للبلد حيث قدرت ماتم سرقته من مصانع ومعدات للجيش وهربت من شمال العراق الى ايران السوء بستين مليار دولار..هذا فضلا عن قتل الثروه الزراعيه وظاهرة التصحر وجفاف مياه النهرين دون المطالبه بالحصه المائيه من تركيا..ناهيك عن سرقات النفط ومليارات الدولارات من خزائن البلد ووووو والقائمه تطول...



    فالينظر اخواننا العرب مافعله الاحتلال بنا نتيجه مباركة بعضهم له ومشاركة الاخر بالمال او استخدام الارض والجو والمياه وهنا اود ان أسأل اخوتي العرب والمسلمين سؤال..

    هل رأيتم بالامس القريب التفجيرات التي طالت الابرياء في بغداد والمدن الاخرى؟؟؟هل صدر اي استنكار من احدكم؟؟ ولو استنكار فقط..هل صدر اي بيان من اي دوله عربيه او اسلاميه يعلن تظامنه مع عوائل شهداء التفجيرات؟؟ولكن على مايبدو أن زواج هيفاء وهبي الاخير قد شغل بالكم كثيرا..

    ماذا قلتم لانفسكم؟؟ ماذا قال ظميركم؟؟ ماذا ستقولون لله عز وجل يوم الحساب؟؟

    كل قطرة دم في العراق سالت انتم شركاء بها.. كل دمعة طفل يتيم نزلت على ابيه او امه انتم من ساهم بأنزالها.. كل ارمله ثكلت زوجها كل ام وأب فقدو فلذات اكبادهم كل اخ واخت فقدوا اخوانهم كل صديق فقد صديقه كل جريح نزف دمه كل مهجر اجبروه على ترك بلده كل عاطل عن عمل لايجد رغيف يوم لعياله كل مريض لم يجد من يداويه كل طالب علم لايجد من يعلمه وينصفه كل وكل وكل وكل شئ في بلدي تغير انتم تتحملون جزء من وزره... لقد ذبحتمونا بأموالكم..ادخلتم علينا رعاع القوم واراذل الناس والمأبونين والقتلة الوحوش كل ذلك لاجل من؟؟؟

    أرقصو وأحتفلوا واصرفوا الملايين لافتتاح قريه او فندق استضيفو كل عاهرات الارض على اراضيكم للتمتع بهن تطاولو بالبنيان ابنو بلدانكم وافعلو ماشئتم.. ولكن لاتذبحونا بأموال وشعارات وخطب وكلمات كاذبه زائفه.

    سادتي العرب الاكارم أصمتوا كما شئتم فالنتيجه هي بالاخر لن يخسر أحد سوى الذي يصر على مخالفة الخلق والطبيعه...



      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 3:00 am